البحريه المصريه حماة مصر، ترهب أوردغان.

Posted by

حماسهم من لهب نيرانهم من غضب لايقبلون بغير التحدى ولا يرتضون سوى الانتصار
المواجهه المصريه المحتمله مع تركيا
-ليه مصر اشترت الميسترال , وليه القوات البحريه و القوات الجويه على وجه التحديد
-ليه مصر اشترت حاملات طاﺋﺮﺍﺕ هليكوبتر فى هذا الوقت
ركز معايا
أكيد مصر ما أشترتش حاملات طاترات هليكوبتر علشان تخمس بيها قدام شواطىء ألاسكندريه و لآ علشان تتقمع بيها أمام الدول المجاوره و لا حتى علشان تتصور بيها و تقول مصر بقى عندها حامله طانرات عقبال عندكم يا حبايب !
خلى بالك معايا
مصر محتاجه حاملات طاﺋﺮﺍﺕ ليه و بصفه مستعجله لازم نبص حوالينا كويس و ندرس الوضع ألاقليمى فى المنطقه.
القاعده بتقول أنه لا يوجد صديق داﺋﻢ و لا يوجد عدو داﺋﻢ. أسرانيل الدوله المجاوره أصبحت عدو أقل خطرا من غيرها الان .
مصر مش محتاجه تشترى حامله طاﺋﺮﺍﺕ علشان أى خلاف محتمل مع دوله مجاوره لها حدود معها.
التغيير فى قواعد اللعب و فى التحركات ألاقليميه فى المنطقه مؤخرا أدى الى بروز عداﺋﻳﺎﺕ جديده فى المنطقه تمثل خطر واضح على مصر و على امنها القومى و على المصالح المصريه فى المنطقه.
من هنا تبدأ الحكايه :تركيا
لو بصينا على الحدود المصريه فحدود مصر اﻟﻤﺎﺋﻳﻪ تصل حتى قبرص فى البحر المتوسط. فى هذه المنطقه ألاقتصاديه التابعه لمصر تم مؤخرا أكتشاف ﺒﺋﺮ غاز عن طريق شركه أنبى ألايطاليه به رصيد من الغاز يساوى تريليونات من الدولارات (التريليون = 1000 مليار دولار). يتم حاليا تنميه هذا الحقل العملاق تمهيدا للاستخراج الغاز منه.
تركيا تحتل نصف جزيره قبرص فيما يطلق عليه قبرص التركيه و تعتبر المناطق البحريه حول قبرص مياهها ألاقليميه التابعه لها. تركيا حاليا تقوم بالتنقيب عن الغاز فى هذه المنطقه تحت تهديد السلاح فى حراسه الفرقطات البحريه التركيه. تركيا لا تعترف بتقسيم الحدود اﻟﻤﺎﺋﻳﻪ بين مصر و قبرص و اليونان. و بالتالى المواجهه مع البحريه التركيه امام قبرص اذا ظهرت عداﺋﻳﺎﺕ تجاه حقل الغاز المصرى تكاد تكون حتميه فى ظل وجود شخصيه موتوره زى اردوغان – ماتقلعهاش من رجلك – لديها أحلام فى أستعاده دور ألامبراطوريه العثمانيه و قوات بحريه تركيه هى ألاكبر فى المنطقه.
تركيا أيضا موجوده فى ليبيا تقدم اسلحه لجهات تعادى مصر. تركيا كذلك لديها قاعده بحريه و جويه جديده فى قطر حاليا تهدد دول الخليج ألاخرى التى تعتمد على مصر فى أمنها. و تركيا تحاول أن تلعب دور فى غزه على الحدود الشرقيه لمصر.
من هنا الاهميه
مصر لا تمتلك جزر بجوار حقل الغاز المصرى أو أرض هناك يمكن أن تتحرك منها و أليها القوات لحمايه المصالح المصريه و بالتالى مطلوب – أرض صناعيه – تنطلق منها القوات البحريه و القوات الجويه و حتى القوات البريه أذا لزم ألامر. هنا يظهر بوضوع دور حامله الطانرات من طراز Mistral Class. فالميسترال (1) تستطيع حمل سرب طانرات هليكوبتر مقاتله ثقيله بعدد 16 هليوكوبتر أو طانرات هليكوبتر متوسطه بعدد أكبر. (2) الميسترال تحتوى بداخلها 4 وحدات بحريه للآنزال البحرى للمعدات و ألافراد للقيام بعمليات أنزال فاعله. (3) الميسترال تستطيع حمل 40 دبابه داخلها أو ما يقرب من 60 عربه مدرعه أو برمانيه. (4) الميسترال تستطيع حمل و أنزال 900 جندى مصرى بكامل أسلحتهم. كذلك بها مستشفى للجراحات على أعلى مستوى و مركز قياده.
الحكايه التانيه
أيران دوله أقليميه لها اطماع واضحه لا تخجل من البوح بها أو حتى أنكارها. أيران موجوده فى لبنان عن طريق حزب الله و أيران موجوده فى اليمن عن طريق الحوثيون و أيران موجوده فى غزه على الحدود المصريه عن طريق حماس. أيران ايضا لها أطماع فى دوله البحرين بصفه خاصه و فى دول الخليج بصفه عامه و تهديدات أيران لهذه الدول بدءا من أحتلال جزر دوله ألآمارات العربيه و نهايه بتهديدات التدخل المسلح فى البحرين واضحه لا تقبل الجدل.
الميسترال – تستطيع عمل عمليات أنزال سريعه لقوات و دبابات فى حمايه طاﺋﺮﺍﺕ الهليكوبتر الثقيله الموجوده عليها لتعطيل أى هجوم
حتى تتضح الصوره ألاكثر يجب النظر لحاملات الطانرات الهليوكبتر من طراز ميسترال بأعتبارها جزيره عاﺋﻤﻪ أو أرض صناعيه يوجد عليها مطار حربى و قاعده بحريه و قاعده عسكريه للجيش من أفراد و دبابات و معدات بالآضافه الى مستشفى عسكرى على أعلى مستوى و مركز قياده عمليات مجهز بالكامل لقياده العمليات.
مصر حتميا حيكون عندها حامله مطاﺋﺮﺍﺕ قاتله قريبا و على أعلى مستوى من التسليح و التجهيزات.
تحية تقدير وإعزاز إلى رجال القوات المسلحة المخلصين الأوفياء الذين كانوا ولا يزالوا متحملين مسؤوليتهم الوطنية تجاه شعب مصر العظيم بكل عزيمة وإصرار وفخر واعتزاز.
-مصر لم تكن ولن تكون إلا دولة قوية ومتعافية، #لحمها_مر على الخونة والإرهابيين والمتآمرين.
-مصر فيها جيش قوى كحائط الفولاذ، لا يخدم حاكمًا ولا حزبًا ولا تنظيمًا، إنما جيش الشعب الذى حفر على قلبه وجه الوطن.
خير أجناد الأرض رجالا “صدقوا ما عاهدوا الله عليه” .ونذروا أرواحهـم من أجل أن تحيا مصر .
محافظاً على سلاحى ، لا أتركه قط حتى أذوق الموت ، والله على ما أقول شهيد .
فى ارض تصان فيها الكرامه و الشرف على مر التاريخ
رجال لايعرفون الخوف ,رجال لايقبلون بالهزيمه ,رجال لايستسلمون مهما كان
هذه الارض محفوظه برجال لم ترى البشريه مثلهم مطلقا
هؤلاء الرجال لديهم عقيده واحده “ان الله خلقهم على هذه الارض لحمايتها بارواحهم ”
هذه الارض مصر
قلوب تتحدى الموت و عقول متشبعه بالتضحيه
اقسموا على الدفاع عن هذا البلد ضد الاعداء بالداخل و الخارج
رجال يعيشون بشرف ويستشهدون بكرامه
لو فخور ببلدك ورئيسك من فضلك share على اوسع نطاق
حفــظ الله مصـــــــــر
تحيااااااااا مصر

Comments are closed.